بینات

معرفة الطريق في اختيار الصديق

معرفة الطريق في اختيار الصديق

كانت الأنظمة ولا تزال تتعامل مع غيرها من الأنظمة وفق مصالح تخدمها وتخدم شعبها، وهذا أمر واضح وجليّ، وتعمل به كلّ الدول في العالم، فكلّ دولة تسعى بطبيعتها إلى تعزيز العلاقات مع جيرانها، كما وتبذل قصارى جهدها لحفظ كيانها وحدودها وتعزيز قدراتها داخليا وخارجيا. لكنّ الكلام كلّه يكمن في تحديد هذه المصالح، وتشخيص مايعود عليها بالنفع أو العكس. فكثيرا ما نرى دولا تخطئ في تحديد وتشخيص مصالحها فتقع في ما لا يحمد عقباه. والتاريخ خير شاهد على ذلك.
الشهادة وقود الدعوة إلى الله (الشهيد تقوي بعيون يمنية)

الشهادة وقود الدعوة إلى الله (الشهيد تقوي بعيون يمنية)

على امتداد تاريخ الرسالات الإلهية, سطر الشهداء ملاحم العزة. ورسموا ملامح الكرامة, وكانوا حراس العقيدة, وحماة المبادئ والقيم السامية. فهم مثال التضحية, ونموذج الفداء, وخلاصة الإخلاص. وللشهداء في ديننا الإسلامي مكانة ومنزلة خاصة لا تنال إلا بعد توفر المؤهلات المعنوية والعملية في المجاهد. فيتخذه الله شهيدا من بين رفاقه في الجهاد وهذا مصداق قول الله تعالى:(وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ) حقا إنها لشرف لا يضاهيه شرف.
الإعلام المذهبي

الإعلام المذهبي

عندما نتحدث عن" الإعـلام المذهبـي" فإننا نتحدث في الحقيقة عن حدين لم يفترقا أبدا، عند أي شعب من الشعوب، و لا في أي لحظة من اللحظات. هذان الحدان هما، إعـلام / مذهب. لكن دعنا أولا نحدد معناهما لنتعرف على خلفياتهما.
أهل البيت (ع) محور وحدة المسلمين

أهل البيت (ع) محور وحدة المسلمين

شاء الله سبحانه وتعالى أن يضع كل الضمانات اللازمة لوحدة هذه الأمة فكرياً وعاطفياً. ونعيد التأكيد أننا لا نقصد بالوحدة انعدام وجود الاختلاف.. فالاختلاف تفرزه طبيعة الإنسان "الحرّ" المختار" "المريد".. غير أن ضمانات الإسلام تجمع الأفراد في إطار عقلي وعملي وعاطفي تجعل من هذه الاختلافات وسيلة إثراء وعطاء وحركة على مسيرة التكامل البشري.
الوحدة لا تكسر التعدد

الوحدة لا تكسر التعدد

من أخطر العقبات التي تحول بين المسلمين والتفكير في الوحدة هو خوفهم على مذاهبهم وأئمتهم والأفكار التي ربوا عليها، والطقوس التي عاشوا يمارسونها. وهذا خوف لا مبرر له من الناحية الشرعية، ولا من الناحية العقلية، ولا من الناحية الواقعية، ولا من ناحية الأئمة الذين يأخذون منهم دينهم، ويعيشون في صحبتهم والولاء لهم.